اشهر مناطق زراعة البن في المملكة العربية السعودية  

تبرز 3 مناطق سعودية في زراعة البن المحلي الذي تنمو شجيراته في مرتفعات جازان وعسير والباحة، ويعكف المزارعون السعوديون على العناية بهذه الشجرة للحصول على أجود محاصيل البن، الذي يملك عبقاً خاصاً ومذاقاً غنياً.[6]تشهد زراعة البن إقبالاً متزايداً من الأهالي في جبال منطقة جازان (جنوب السعودية)، وهو إرث متأصل بين أبناء المحافظات الجبلية بالمنطقة، والتي تمتد من محافظة العارضة جنوباً وفيفا والداير بني مالك والعيدابي وهروب إلى الريث شمالاً.[4]

جازان     عدليوجد حالياً حوالي (700) مزرعة قائمة في جبال جازان تقوم على مجهودات شخصية من المواطنين، بينما يوجد آلاف المدرجات الزراعية "جاهزة" هناك، لكنها تحتاج إلى إعادة استصلاح كونها هجرت والكثر منها نالها الخراب بسبب الأمطار أو تهدمت مدرجاتها بعد انحدار ثقافة زراعة البن لدى المواطنين بسبب عوامل التنمية وهجرة الإنسان إلى المدينة والعمل والوظيفة.
محافظة الداير عدلتعد محافظة الداير التي يقطنها حوالي100 ألف نسمة، أحد مواقع انتشار «البن الخولاني» الذي يعد من أندر وأغلى أنواع البن في العالم، وتعتلي مزارعها قمم الجبال وعلى السفوح وعلى ارتفاعات تقدر بنحو 800 متر عن سطح البحر.[4] تحتضن المحافظة ما يقارب من خمسة آلاف شجرة بُن، زرعت منذ عشرات السنين، وتُسقى بطرق طبيعية عبر مجرى مياه الأمطار والسيول في الوادي.[4] عبر تاريخ طويل، قام المزارعين بالاعتناء والرعاية بزراعة البن متغلبين على الطبيعة الجبلية القاسية؛ فانتشرت أشجار البن فيها، وأشهر مزراع المحافظة "مزرعة وادي العين الحديثة للبن"،[4] التي يقدر عمرها بـ600 عام توارثها الأجيال بالرعاية والعناية والتي تنتج وحدها ما يقارب 5 أطنان سنوياً من البن الخولاني.
يحرص المزارعون في الدائر وغيرها من محافظات القطاع الجبلي بالمنطقة على تعليم أبنائهم زراعة أشجار البن مع تعليمهم حب الشجرة؛ وذلك حرصاً على استمرار زراعتها وإثمارها؛ مما أسهم في زيادة عدد أشجار البن في المحافظة لتصل إلى أكثر من 54 ألف شجرة بن، وبلغ عدد المزارعين أكثر من 500 مزارع بن في محافظة الداير وحدها.[4]
محافظة الريث عدلمحافظة الريث الواقعة شرق جازان، إحدى مناطق زراعة وجني ثمار البن.[4]
جبال بني مالك عدلجبال بني مالك تمثل ما يقارب ٨٠% من المدرجات الزراعية لشجرة البن على مستوى القطاع الجبلي موقع الويب الخاص بك.